موضوع تعبير عن العصر الحجري القديم | العصر الحجري القديم ويكيبيديا

0

- Advertisement -

موضوع تعبير عن العصر الحجري القديم | العصر الحجري القديم ويكيبيديا حيث فيما يلي نعرض لكم ابنائنا الطلبه و الطالبات نموذج موضوع تعبير عن العصر الحجري القديم | العصر الحجري القديم ويكيبيديا للصفوف الابتدائيه و الاعداديه و ذلك من خلال الفريق التعليمي لموقع البريمو نيوز الاخباري كما يمكنكم الحصول علي العديد من موضوعات التعبير المميزه من خلال قسم موضوعات التعبير بالموقع .

العصر الحجري القديم

العصر الحجري القديم هو أقدم العصور الحجرية وأطولها. بدأ في العالم (أفريقيا) منذ حوالي 2300 ألف سنة خلت، وانتهى في حدود 12 ألف سنة مضت في عصر بليستوسين). ينقسم العصر الحجري القديم إلى ثلاثة أطوار: “حقبة العصر الحجري القديم المبكر” و”حقبة العصر الحجري القديم الأوسط” و “حقبة العصر الحجري القديم المتأخر”. وهذه الأطوار قُسّمت حسب دقة صناعة الأدوات الحجرية التي يعثر عليها في مختلف مناطق العالم وكان الإنسان الأول يقوم بصناعتها واستخدامها. كما تستخدم طرق تعيين عمر طبقات الأرض والمعثورات الأخرى لتعيين عمرها.

عاش الإنسان في هذا العصر متنقلاً، معتمداً في غذائه على الصيد وجمع النباتات والثمار. واستخدم بعض الأدوات للقطع والكشط التي صنع بعضها من حجر الصوان. تلك الأدوات الحجرية البسيطة التي كان يستخدمها الإنسان الأول لقطع اللحم والجلود، ويقتلع بواسطها من يجمعه من جذور نباتات. كما استخدم أدوات من العظم واستخدم الخشب والجلود.

عن طريق تلك الأدوات الحجرية يدرس علماء الآثار والتاريخ تاريخ القناصون – الجماعون من البشر في العصور السحيقة. وتشير المعثورات والهياكل العظمية التي عثر عليها حتى الآن للاسلاف إلى أنه كان يوجد في فجر العصر الحجري نوعان من أسلاف البشر- عثر عليهما – أحدهما جنس “هومو” والثاني جنس أسترالوبيثيكس. وخلال العصر الحجري ، تولد منهما أنواع جديدة من البشر آخرها الإنسان العاقل ومنه ينحدر الإنسان الحالي منذ نحو 12 ألف سنة.

طور الإنسان القديم تقنيته في تصنيع أدواته الحجرية التي ساعدته في حياته وطورت معيشته. فقد عاش الإنسان القديم من فصيلة “هومو” ومن جاؤا من بعده نياندرتال (150 ألف – 30 ألف سنة مضت) والكرومانيون (قبل نحو 43 ألف سنة) على الصيد وجمع الثمار والجذور.

وتشير الدراسات إلى أن الإنسان العاقل  قد تطور أولا في أفريقيا ثم انتشر إلى أوراسيا حيث كان يعيش النياندرتال قبل نحو 150 ألف سنة وعاشا سويا حتى انقرض النيادرتال قبل نحو 30 ألف سنة . كما تشير دراسات بالتحليل الجيني – قامت بها جامعة لايبزيغ ، ألمانيا – إلى أنه حدث تزاوج في بعض الحالات بين الهومو سابين والنياندرتال، مما أدى إلى وجود نحو 4% من جينات النياندرتال في جينات سكان أوروبا الحاليين.

أهم الأحداث التاريخية

- Advertisement -

  • ظهور الإنسان في إفريقيا الشرقية حوالي 3 مليون سنة
  • صناعة الأدوات الحجرية
  • تحكم الإنسان القديم في النار
  • تدجين النار
  • حياة الترحال والعيش على اللقط والصيد

انتشار البشر

في بداية العصر الحجري القديم ظهر الإنسان (باللاتينية: هومو) في شرق أفريقيا، شرقا من الوادي المتصدع الكبير. معظم المعثورات التي يرجع تاريخها إلى مليون سنة أو أقدم وجدت في هذه المنطقة، وعلى وجه التحديد في تنزانيا وكينيا والحبشة.

قبل 1.5 – 2 مليون سنة بدأت مجموعات من أشباه البشر  تغادر أفريقيا إلى جنوب أوروبا وآسيا. وعاش الإنسان الأول قبل 1.7 مليون سنة في جنوب القوقاز، وفي الصين قبل نحو 1.66 مليون سنة.

وعند نهاية العصر الحجري القديم كان الإنسان الأول يعيش في الصين و غرب إندونيسيا وفي أوروبا وحول البحر المتوسط ، وكذلك كان قد وصل إلى إنجلترا وجنوب ألمانيا و بلغاريا. وربما كان العائق أمام انتشارهم شمال تلك المناطق هو عدم سيطرتهم على النار: فإن دراسة الكهوف التي عاشوا فيها في أوروبا لا تشير إلى استخدامهم النار قبل 400 ألف – 300 ألف سنة.

ولا تزال علاقة هؤلاء النازحين بالإنسان الحديث تحت الدراسة. وطبقا لمعلوماتنا الحالية التي حصلنا عليها من الحفريات ومن تحليل الجينات أنه حدث انتشار للإنسان مرتين على الأقل إلى أسيا وأوروبا قبل 2 – 1.5 مليون سنة . ونحو 500 ألف نزحت مجموعة من الإنسان تسمى إنسان هايدلبيرغ إلى أوروبا من أفريقيا وربما تتطورت هذه إلى إنسان نياندرتال. واندثر الإنسان المنتصب وإنسان نياندرتال عند نهاية العصر الحجري القديم، وجاء من بعدهما موجة من الإنسان العاقل  يشبه في تكوينه الإنسان المعاصر. ظهر هؤلاء الهومو سابينس في شرق أفريقيا نحو 200 ألف سنة قبل الميلاد وغادروا أفريقيا نحو 50 ألف سنة قبل الميلاد وانتشروا في كل الأرض.

حدث تطور هائل خلال العصر الحجري القديم الأوسط والعصر الحجري القديم الحديث أتيح للإنسان الوصول إلى مناطق لم يصلها من قبل. فخلال العصر الحجري القديم الأوسط  كان النياندرتال يعيش في بولندا. كما وطئت أقدام الإنسان البدائي أستراليا بين 50 ألف – 40 ألف سنة قبل الميلاد. وعاش الإنسان قبل نحو 45 ألف سنة شمال خط عرض 61° في أوروبا.

ووصل الهومو سابينس اليابان نحو 30 ألف سنة قبل الميلاد، وعاش في سيبيريا فبل نحو 27 ألف قبل الميلاد في مناطق قطبية. وعند نهاية العصر الحجري القديم العلوي (الحديث) عبرت مجموعة من الإنسان العاقل مضيق برينغ وانتشرت سريعا في أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية. وانخفض عدد سكان أوراسيا خلال العصر الجليدي (27 ألف إلى 16 ألف قبل الميلاد) ولكنها استعمرت ثانيا عند حلول الدفء وانزياح الجليد.

خلال العصر الحجري القديم كله كانت أعداد البشر لا تزال منخفضة، وبصفة خاصة خارج المناطق الاستوائية. ويقدر تعداد الإنسان في أوروبا نحو 30 ألف شخص مابين السنوات 16 ألف حتى 11 ألف قبل الميلاد، وفي فترة السنوات 40 ألف – 16 ألف قبل الميلاد ربما كان تعداد السكان فيها 4000 إلى 6000 شخص.

- Advertisement -

اترك رد

Your email address will not be published.