شقيقة افنان الباتل و تغير ملامحها من الطفله البريئه الى المراهقه الحسناء بالصور

0

- Advertisement -

شقيقة افنان الباتل و تغير ملامحها من الطفله البريئه الى المراهقه الحسناء بالصور

شقيقة افنان الباتل و تغير ملامحها من الطفله البريئه الى المراهقه الحسناء بالصور . حيث خطفت ​هناي الباتل شقيقة نجمة مواقع التواصل الاجتماعي السعودية ​أفنان الباتل . الأنظار حيث تصدرت إهتمام المتابعين . ذلك بعد نشرها صورة حديثة لها عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي . كما بدت فيها بملامح مميزة و جمال طبيعى .

شقيقة افنان الباتل

كما يذكر أن أفنان الباتل أخت هناي . حيث تمكنت في زمن قصير من تكوين شهرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي . على غرار العديد من نجوم السوشال ميديا . كما إزدادت شهرة من خلال تصويرها لأختها ” هناي ” . التي عرفها الجمهور من خلال ملامحها البريئة و شعرها الأسود الطويل .
كما يتابع أفنان الملايين لاسيما من النساء على مواقع التواصل الاجتماعي . كما تنشر تدوينات و صور و مقاطع فيديو لتفاصيل حياتها التي تعجب الكثيرين .

هناى الباتل

أفنان و هناي الباتل هن بنات أحد رجال الأعمال في السعودية . في صورة واحدة فقط ظهرت أفنان برفقة شقيقها الأكبر يوسف خلال الطفولة . لكن أفنان لم تصرح بعدد أشقائها حتى اليوم . لكنها أكبر أشقائها الفتيات و هما هناي و شادن كما لها أشقاء شباب أحدهم متزوج ولديه طفلة هي العنود .

- Advertisement -

كما انه من الجدير بالذكر . أن الفنان الباتل من مواليد عام 1987 ودرست في جامعة الإمام محمد بن سعود حيث تخصصت في اللغات و الترجمة حتى أصبحت اليوم قورة للكثير من الفتيات في السعودية و الخليج .

زواج أفنان الباتل

أثارت نجمة سناب شات أفنان الباتل الكثير من الجدل خلال زواجها من عبد العزيز عام 2017 بسبب الحفل الفخم الذي أقامته واستمر لمدة 3 أيام . حتى أصبحت حديث الإعلام وقتها . حيث يعمل زوجها عبد العزيز في شركة أرامكو السعودية وتسبب الحفل في حالة من الغضب والاستياء لدى الجمهور.

افنان الباتل من مواليد عام 1987 وتبلغ من العمر 33 عامًا.

ابنة أحد رجال الأعمال في السعودية.

هي أكبر أشقائها الفتيات وهما هناي وشادن كما لها أشقاء شباب أحدهم متزوج ولديه طفلة تدعى “العنود”.

درست في جامعة الإمام محمد بن سعود حيث تخصصت في اللغات والترجمة حتى أصبحت اليوم قدوة للكثير من الفتيات في السعودية والخليج.

- Advertisement -

اترك رد