حقيقة وفاة الفنانة اللبنانية ريتا حرب في تركيا وفيديو الحادث بالتفاصيل

0

- Advertisement -

حقيقة وفاة الفنانة اللبنانية ريتا حرب في تركيا وفيديو الحادث بالتفاصيل .حيث تعرضت الفنانة والإعلامية اللبنانية ريتا حرب لحادث سير مرّوع برفقة مدرب التمثيل بوب مكرزل. على إحدى الطرقات في تركيا.وقع الحادث بارتطام شاحنة بسيارتهما. أمس الثلثاء عند الساعة 12 ظهراً خلال ذهاب حرب ومكرزل من الفندق الذي يقيمان فيه مع فريق العمل إلى موقع تصوير أحد المسلسلات التي يشاركان بها.
وأصيبت حرب بأكثر من كسر بالفخذ ومن المتوقع إدخالها إلى غرفة العمليات غداً الخميس بعد استقرار وضعها الصحي. بينما أصيب مكرزل بكسور في الحوض وقدميه. وتشارك حرب في بطولة العمل الدرامي الذي يجري تصويره في تركيا. إلى جانب فنانين عرب على رأسهم كاريس بشّار وديمة قندلفت. ومن المتوّقع عرضه في شهر رمضان المقبل على شاشة mbc.

وعن العمل الذي تشارك به حرب قال المصدر: “مسلسل لصالح شركة إم بي سي، يضم نخبة كبيرة من النجوم، وريتا أحد الأبطال. حيث يشاركها في العمل كاريس بشار، سامر المصري، كارولس عازار وغيرهم”. وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر الحادث المرّوع التي تعرّضت له ريتا. حيث ظهرت جسامة الأضرار التي طالت السيارة التي كانت تستقلها والتي كان يقودها سائق. كما عرضت إحدى نشرات الأخبار التركية الفيديو. وتمنى الناشطون لريتا السلامة والشفاء العاجل.

- Advertisement -

ما أن علمت ابنتا ريتا بحادث السير حتى توجهتا من باريس إلى إسطنبول للوقوف إلى جانب والدتهما، كما وصلت عائلتها من لبنان إلى تركيا. حرب بدأت مسيرتها بتقديم عروض الأزياء في سن مبكر لمدة ستة سنوات. ونالت لقب “ملكة جمال جبل لبنان”. كما شاركت كموديل في فيديو كليبين. وانضمت إلى قناة “أوربت” حيث قدمت عدة برامج منها “عيون بيروت”. دخلت حرب مجال التمثيل عام 2000 من خلال الفوازير الرمضانية ومن ثم شاركت في عدة مسلسلات تلفزيونية منها “مراهقون”، “العشق المجنون”، “أول نظرة” و”عروس بيروت 2″.

كما تلقت الممثلة ومقدمة البرامج ريتا حرب خبراً مفجعاً بوفاة والدتها مي وديع سالم، بعد مضاعفات صحية مفاجئة تبعت خضوعها لجراحة. وفي التفاصيل المؤلمة، تعرضت والدة حرب أخيراً لحادث تسبب في كسر بوركها، الأمر الذي حتّم خضوعها لجراحة، غير أنّ قلبها لم يسعفها. فتوفيت بعد توقّفه قسراً، بينما كانت حرب إلى جانبها. ويحتفل براحة نفس الراحلة الرابعة من بعد ظهر اليوم في كنيسة مار يعقوب الرعائية بجبيل. فيما اعتذرت العائلة عن عدم تقبل التعازي بسبب انتشار فيروس كورونا.

- Advertisement -

اترك رد

Your email address will not be published.