التنمية الوطنية لشعار يوم المرأة البحرينية 2021 في البحرين

0

- Advertisement -

التنمية الوطنية لشعار يوم المرأة البحرينية 2021 في البحرين . يوم المرأة البحرينية برعاية العاهل المفدى برعاية كريمة من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، تفضلت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة العاهل المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله، بحضور الاحتفال الرسمي ليوم المرأة البحرينية للعام 2018 تحت شعار “المرأة في مجال العمل التشريعي والبلدي”، الذي أقيم في مبنى بلدية المنامة.

وقد تفضل حضرة صاحب الجلالة حفظه الله ورعاه بإلقاء كلمة سامية مسجلة بهذه المناسبة قال فيها “في يوم المرأة البحرينية وما تحمله هذه المناسبة الوطنية العطرة من بواعث الفخر والاعتزاز، أتوجه بخالص التهاني وعميق العرفان لمن ساهمت في البناء، والتي لم تغب يوماً عن ساحة العمل والعطاء على مر التاريخ. وصولاً ليومنا الحاضر، فقد أنارت بمصابيح العلم طريق نهضتنا، وحصّنت بإرادتها المستقلة سياج وحدتنا، فهي من “قرأت.. وتعلمت.. وشاركت”، فصنعت مجد وطنها”.

- Advertisement -

وتضمن الاحتفال عرض سينمائي توثيقي يجسد رحلة عطاء المرأة البحرينية عبر المسيرة الوطنية لبناء البحرين الحديثة، كما تفضلت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة العاهل المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة في الاحتفال بتكريم عدد من النساء البحرينيات اللواتي شغلن عضوية مجلسي الشورى والنواب والمجالس البلدية منذ العام 2000 وحتى 2014، والتقت سموها خلال الحفل بالسيدات الفائزات في عضوية مجلس النواب والمجالس البلدية للفصل التشريعي الخامس 2018-2022.

ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله اجتماع المجلس الثالث للدورة السادسة، جرى خلاله الإعلان عن موضوع مناسبة يوم المرأة البحرينية للعام 2019 الذي سيخصص للاحتفاء بـــ”المرأة البحرينية في مجال التعليم العالي وعلوم المستقبل”. وذلك ليتزامن مع الذكرى المئوية للتعليم في البحرين عام 1919. ولإبراز وتوثيق مسيرة المرأة البحرينية وما حققته من انجاز وتميز على مستوى كافة المراحل التعليمية، حيث تعتبر مملكة البحرين من أوائل الدول في المنطقة التي أولت التعليم اهتماما مبكراً، وشجعت تعليم المرأة منذ مطلع القرن العشرين وحتى يومنا هذا، كما اتيح لها فرصة الدراسة في الخارج عام 1937، وبدأ التعليم العالي الحكومي في المملكة بإنشاء معهد المعلمين عام 1966، ومعهد للمعلمات في العام 1967. وتدرجت المرأة في تولي المناصب القيادية في مجال التعليم العالي حتى تقلدت منصب رئيسة جامعة البحرين.

بناء على توجيهات حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى، وافق مجلس الوزراء الموقر بناء على توصية اللجنة التنسيقية برئاسة صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة يوم الأثنين الموافق 30 ابريل 2018 على إعداد تقرير وطني دوري يقيس التوازن بين الجنسين في مؤسسات القطاع العام ويتولى المجلس الأعلى للمرأة بالتعاون مع الجهات الحكومية المعنية بإعداده وتعميمه. كآلية تعمل على رصد التقدم المحرز في مجال إدماج احتياجات المرأة وتحقيق تكافؤ الفرص على المستوى الوطني في المجالات النوعية. ويأخذ بالاعتبار خصوصية مملكة البحرين مع الاستهداء بالمنهجيات العلمية التي اعتمدتها المؤشرات والتقارير الدولية في هذا المجال.

 

- Advertisement -

اترك رد